تركيا.. جريمة مروعة في إسطنبول ضحيتها شاب سوري يعمل في "شركة للذهب"


وفاة الشاب السوري محمد اليافي إثر جريمة مروعة في بيازيد بمدينة إسطنبول حيث اقتحم لص يحمل الجنسية التركية المكان الذي يعمل فيه (شركة ميرو للذهب) وأطلق الرصاص على المغدور اليافي كما أصيب سوري آخر (مهند مكي) بطلقة باليد من قبل الجاني.

اليافي يبلغ من العمر 24 عاما وبحسب أقرباء المغدور لكوزال: أن اللص كان يراقب المكتب قبل الهجوم المسلح ويرتدي لثاما بحجة فيروس كورونا.

ويوم أمس ظهرا عند فتح اليافي لباب المكتب أطلق النار بشكل مباشر ليرديه قتيلا ثم حاول قتل السوري الآخر مهند مكي لكن استطاع الاختباء والنجاة وكانت إصابته باليد.

اللص قال عند القبض عليه أن الدخول كان بدافع السرقة فقط وليس لأي هدف آخر.


مقالات ذات صلة

تركيا تعلن تثبيت حكم السجن المؤبد بحق رجل قتل زوجته الحامل في قونيا

بعد 10 سنوات... تعرف على عدد السوريين في تركيا

رسائل الـ 1000 ليرة تركية تصل دفعة جديدة من السوريين

رسائل تصل للسوريين… مساعدات بقيمة 3000 ليرة تركية

روسيا.. غرامة مالية بحق سوري شارك بمظاهرات موسكو ضد بوتين

الشاب الذي فرّ من بطش نظام الأسد.. يسعى ليكون أول لاجئ سوري يدخل البرلمان الألماني