في جريمة جديدة.. أب يقتل طفلته في حماة ( صور )

توفيت طفلة بعد دخولها بغيبوبة لمدة ثلاثة أيام، جراء تعرضها للضرب المبرح من قبل والدها في مدينة حماة.

وقالت مواقع محلية موالية، إن الطفلة "هند المصري" البالغة من العمر سبع سنوات، وصلت إلى "مجمع الأسد الطبي" في مدينة حماة الواقعة تحت سيطرة النظام، وفارقت الحياة في المستشفى نتيجة إصابتها بنزيف دماغي.

وأضافت بأن الطبابة الشرعية في حماة لاحظت وجود كدمات متفرقة على الوجه والخدين والصدر مع وجود خثرات دموية في الأنف.

ونعت مدرسة الوحدة العربية بحماة، وفاة التلميذة "هند" بعد أيام من تكريمها لتفوقها في جميع موادها، ودخولها بغيبوبة لمدة ثلاثة أيام جراء تعرضها للضرب المبرح من قبل والدها.

وكان أنهى أب حياة أطفاله، بواسطة سلاح ناري، في منطقة مصياف بريف حماة الغربي، أمس الثلاثاء.

وقالت صفحات محلية، إن الهيئة العامة لمستشفى مصياف الوطني استقبلت جثتي طفلين قضوا نتيجة إصابتهم بطلقات نارية.

وأضافت الصفحات أن جيران عائلة الطفلين في ناحية "جب رملة" أبلغوا الجهات الأمنية بمقتل الطفلين "علي أحمد سليمان" (14 عاما)، وشقيقته "الماسة أحمد سليمان" (12 عاما)، إثر إقدام والدهما على فتح بندقيته عليهما عمداً.

وحمّل الأهالي مسؤولية الجريمة للجهات الأمنية المسؤولة عن فوضى السلاح وانتشاره في أواسط السكان وعدم ضبطه.

مقالات ذات صلة