أردوغان وبوتين يبحثان ملفات سوريا وليبيا وأذربيجان

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الخميس، على أهمية تسوية القضية السورية، وعلى عدم إضاعة فرصة السلام في ليبيا، إضافة إلى أهمية المحافظة على وقف إطلاق النار في إقليم “قره باغ” الأذري.

كلام أردوغان جاء خلال اتصال هاتفي بينه وبين نظيره الروسي فلاديمير بوتين، بحثا خلاله عددا من الملفات والقضايا الإقليمية والدولية، وأهمها ملفات سوريا وليبيا وأذربيجان.

وقال أردوغان:

من المهم تسوية المسألة السورية، وضرورة عدم إضاعة فرصة السلام والاستقرار في ليبيا.

من الممكن أن يتعاون خبراء تركيا وروسيا وأذربيجان لزيادة كفاءة مشاريع إعادة بناء خطوط النقل في إقليم (قره باغ) الأذري.

مركز المراقبة التركي الروسي في (قره باغ) يؤدي مهامه بنجاح، ويجب بذل المزيد من الجهود المشتركة في كافة المجالات لضمان استمرار وقف إطلاق النار.

وبشكل مستمر يؤكد أردوغان أن تركيا لن تتخلى عن منطقة إدلب السورية ونحو 6 ملايين مدني يقطنون في الشمال السوري، إضافة إلى استمرار دعمها للأمن والاستقرار في ليبيا، كما تؤكد أيضا حرصها على عدم انتهاك حقوق الشعب الأذري من قبل القوات الأرمينية والجهات الداعمة لها.

مقالات ذات صلة