دراسة حديثة: السهر يؤثر على الصحة العقلية

يحتاج الجسم إلى راحة لدى دميع أفراد المنزل والفئات العمرية، ولكل مرحلة عمرية تحتاج إلى راحة ووقت للنوم فلا مثيل لراحة الجسم وأعضائه مثل النوم وارتياحه ومنه كشفت دراسة حديثة عن أنّ السهر يؤثر على الصحة العقلية.

نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، عن مجموعة من العلماء أنهم ووفق دراسة جديدة قالوا إنهم جندوا 21 شابًا ليتعاونوا معهم لتنفيذ إحدى التجارب العلمية عن تأثير النوم على مخ الإنسان وصحته العقلية وتفاعله مع الوسط المحيط.

وطلب الخبراء من المنفذين للتجارب، إجراء تجربة السهر لمدة ليلة واحدة بعد أن كشفوا على صحة جسدهم وخاصةً المخ.

ليكتشفوا في اليوم الذي تلى يوم سهرهم، حدوث خلل في المخ، واختلال توازن مادة تسمى المادة البيضاء في المخ.

وأوضح العلماء، أن السهر أثر على تركيبة الخلايا في المخ لأكثر من 19 شابًا من المشاركين في التجربة، وأصيبوا بالاختلال في التواصل نظرا لحاجة جسدهم إلى النوم.

أما عن الاثنين الآخرين فأوضح العلماء أنه ربما يكون جسداهما بهما ما يمنعهما من ظهور تلك الأعراض لأنهما كانا متيقظين، وخلايا مخيهما نشطة، وكأنهما كانا نائمين طوال اليوم.

وخلص الخبراء في نهاية هذه الدراسة، إلى أنّ السهر والاعتماد على النوم بقدر كبير في اليوم التالي، يؤدي إلى تعثر الجسم في التواصل بشكل صحي مع الوسط المحيط. 

مقالات ذات صلة

كل ليلة قبل النوم، يضع قطعة من الصابون تحت ملاءاته وهذا هو السبب!